رئيس هيأة استثمار ميسان يلتقي رئيس هيئة انتداب محامي ميسان السيد عقيل عوكي والوفد المرافق له.
   |   
اقامت هيأة استثمار ميسان وبالتعاون مع مكتب مجلس النواب العراقي في ميسان ندوة حوارية ( لمناقشة واقع الاستثمار في ميسان) وبحضور السيدات والسادة اعضاء مجلس النواب العراقي واعضاء مجلس المحافظة وممثلي عن دوائر الدولة في المحافظة وعدد من المستثمرين.
   |   
اعلان فرصة استثمارية لانشاء سوق تجاري بطابقين
   |   
اعلان فرصة استثمارية لانشاء مدرسة اهلية
   |   
نسب انجاز متقدمة في مشروع مسبح العمارة الكبير
   |   
اعلان فرصه استثماريه
   |   
تقدم نسب الأنجاز وتواصل الاعمال بمشروع مول دور النفط الأستثماري
   |   
اعلان فرصه استثماريه
   |   
تواصل الاعمال في مشروع أنشاء مول دور النفط الأستثماري بميسان أعلام هيأة أستثمار ميسان
   |   
تواصل الاعمال في مشروع أنشاء مول دور النفط الأستثماري بميسان أعلام هيأة أستثمار ميسان
   |   
More... لماذا ميسان هي الافضل بالأستثمار    

لماذا ميسان هي الافضل بالأستثمار

تمتاز ميسان ببيئة آمنة ومستقرة . توفر الأيدي العاملة والكوادر الفنية والحرفية الماهرة. وفرة وتنوع الموارد الطبيعية في ميسان . استعداد المصارف لتقديم كافة التسهيلات . توفر تكنولوجيا الاتصالات في ميسان . توفر الأراضي التي يمكن إقامة المشاريع عليها. عد

More... النافذة الواحدة    

النافذة الواحدة

مهمة دائرة النافذة الواحدة تعد دائرة النافذة الواحدة هي الدائرة الوحيدة التي يزورها المستثمر الراغب بدخول العراق. تقوم الدائرة بتسهيل عملية الاستثمار من خلال تجهيز المستثمر بخدمة الإجازة الاستثمارية بطريقة سهلة وخالية من المتاعب. تعد النافذة الواحدة وبقدر

More... العلاقات والاعلام    

العلاقات والاعلام

قسم العلاقات العامه : يتولى هذا القسم تنظيم المعارض والمؤتمرات والندوات التي تقررها الهيئه واستقبال الضيوف والتشريفات والاعلام والترويج للمشاريع الاستثماريه ويتكون من الشعب التاليه :- اولا- شعبة العلاقات : تتولى التنسيق مع الدوائر والوزارات ذات العلاقه و

More... الاقتصادي والفني    

الاقتصادي والفني

يتولى هذا القسم إعداد الدراسات التي تعني بتشجيع الاستثمار وتقويم دراسات الجدوى المقدمة للهيئة من المستثمرين والأشراف على البرامج التدريبية الخاصة بتطوير العاملين في الهيئة بهدف رفع مستوى الأداء لديهم ويتكون من الشعب الآتية: شعبة التخطيط والدراسات: تتولى

More... افتتاح معرض ميسان الدولي الرابع للطاقة والاعمار والاستثمار    

افتتاح معرض ميسان الدولي الرابع للطاقة والاعمار والاستثمار

انطلقت فعاليات معرض ميسان الدولي الرابع للطاقة والاعمار والاستثمار للفترة 27-30/ 3/ 2017 حيث افتتح المعرض يوم الاثنين المصادف 27/ 3/ 2017 بحضور عدد من المسؤولين ،حيث كان اليوم الاول حافل بالحضور المميز للسادة المسؤولين وجهودكم المباركة الخيرة التي بذلوها

More... المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع الصناعة    

المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع الصناعة

.معاملانتاج الطابوق. 2.انتاجالثرمستون والطابوق الجيري. 3.استخلاصوتركيز الالمنيوم في حوض اعالي دجلة ( البتيرة – كميت ). 4.انتاجالالواح من القصب. 5.زراعةوانتاج السكر. 6.اسمالمشروع : انتاج الزيوت النباتية. 7.بناءالبيوت ا

More... المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع الكهرباء    

المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع الكهرباء

1. محطة توليد الطاقة الكهربائية ( ١٠٠٠ ميكا واط ) . 2. معمل انتاج الخلايا الشمسية. 3. معمل صناعة الاسلاك والقابلوات. 4. محطات تحويل صندوقية. 5. معمل محولات القدرة.

More... المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع النفط    

المشاريع الاستثماريه المقترحه لقطاع النفط

1.انشاءمستودعات للمنتوجات النفطية. 2.انشاءمحطات تعبئة الوقود النموذجية. 3.انشاءمدينة نفطية صناعية. 4.انشاءالمصافي. 5.انشاءمعامل تعبئة الغاز. 6.استثمارالغاز المصاحب. 7.نقلالمشتقات النفطية والغاز. 8.وحداتانتاج الاسفلت.

Frontpage Slideshow | Copyright © 2006-2011 JoomlaWorks Ltd.

الخارطة الاستثمارية

دليل المستثمر في العراق

من يتواجد الان في الصفحة الرئيسية

88 زائر، و2 أعضاء داخل الموقع

  • HenryRar
  • Bernardsmusa

ادارة الموقع

ابحث في الموقع

من صور الهيئة

مختارات من صور الاهوار

مختارات صور من ميسان

زيارات الموقع

زيارات اليوم
زيارات الامس
زيارات الاسبوع
زيارات هذه السنة
زيارات هذا الشهر
زيارات الشهر الماضي
مجموع الزيارات
1175
1761
4964
1001054
51255
89024
1019711

Your IP: 3.85.92.139
Server Time: 2019-06-25 17:41:41
اعلان فرصة استثمارية لانشاء محطة تعبئة وقود نموذجية متكاملة
تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم12\9769/ مغربة كفرصة استثمارية لانشاء محطة تعبئة وقود نموذجية متكاملة فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه ...
رئيس هيأة استثمار ميسان يلتقي رئيس هيئة انتداب محامي ميسان السيد عقيل عوكي والوفد المرافق له.
 رئيس هيأة استثمار ميسان يلتقي رئيس هيئة انتداب محامي ميسان السيد عقيل عوكي والوفد المرافق له.  ميسان – اعلام هيأة استثمار ميسانألتقى رئيس هيأة أستثمار ميسان الدكتور يوسف الساري وفدا" من نقابة ...
اقامت هيأة استثمار ميسان وبالتعاون مع مكتب مجلس النواب العراقي في ميسان ندوة حوارية ( لمناقشة واقع الاستثمار في ميسان) وبحضور السيدات والسادة اعضاء مجلس النواب العراقي واعضاء مجلس المحافظة وممثلي عن دوائر الدولة في المحافظة وعدد من المستثمرين.
    اقامت هيأة استثمار ميسان وبالتعاون مع مكتب مجلس النواب العراقي في ميسان ندوة حوارية    ( لمناقشة واقع الاستثمار في ميسان) وبحضور السيدات والسادة اعضاء مجلس النواب العراقي واعضاء مجلس المحافظة ...
اعلان فرصة استثمارية لانشاء سوق تجاري بطابقين
تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم110\1450/ نهر دجلة والبالغه مساحتها (500م2) كفرصة استثمارية لانشاء سوق تجاري بطابقين فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار ...
اعلان فرصة استثمارية لانشاء مدرسة اهلية
تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم107\1516/ الهادي والبالغه مساحتها (7اولك و39,50م2) كفرصة استثمارية لانشاء مدرسة اهلية  فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار ...
اعلان فرصه لانشاء محطه وقود
تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم 242/نهر دجله لانشاء محطه وقود فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن ضمن كورنيش الري ...
 نسب انجاز متقدمة في مشروع مسبح العمارة الكبير
      هيأة أستثمار ميسان  أعلام هيأة أستثمار ميسان أكد مدير قسم التخطيط والمتابعة في هيأة أستثمار ميسان الى وصول نسبة انجاز متحققة في مسبح العمارة الكبير الى 23% وذلك بوتيرة متصاعدة وحسب الجدول ...
اعلان فرصه استثماريه
      تعلن هيئه استثمار ميسان عن توفير الفرصه الاستثماريه على القطعة المرقمة 1414/110نهر دجلة والبالغه مساحتها (600 م2) لانشاء عمارة تجارية فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين بالاستثمار مراجعه مقر ...
تقدم نسب الأنجاز وتواصل الاعمال بمشروع مول دور النفط الأستثماري
 أعلام هيأة أستثمار ميسان/  تواصل لجنة متابعة المشاريع في هيأة استثمار ميسان زياراتهم الدورية لمشروع مول دورالنفط التجاري الأستثماري للوقوف على نسب الإنجاز المتحققة فيه ومعالجة المعوقات التي تعيق سير ...
اعلان فرصه استثماريه
تعلن هيئه استثمار ميسان عن توفير الفرصه الاستثماريه على رقم القطعه 10855/12 مغربه 2 والبالغه مساحتها 4200م.. ضمن قطاع الخدمات فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين بالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ...
تواصل الاعمال في مشروع أنشاء مول دور النفط الأستثماري بميسان  أعلام هيأة أستثمار ميسان
______________________ أعلنت لجنة متابعة المشاريع في هيأة أستثمار ميسان أن العمل جاري بأعمال مشروع أنشاء مول دورالنفط جاء ذلك خلال زيارة لجنة متابعة المشاريع في الهيأة وبينت اللجنة أن مول دور النفط ...
تواصل الاعمال في مشروع أنشاء مول دور النفط الأستثماري بميسان  أعلام هيأة أستثمار ميسان
______________________ أعلنت لجنة متابعة المشاريع في هيأة أستثمار ميسان أن العمل جاري بأعمال مشروع أنشاء مول دورالنفط جاء ذلك خلال زيارة لجنة متابعة المشاريع في الهيأة وبينت اللجنة أن مول دور النفط ...
هيأة أستثمار ميسان : نسعى الى تطوير القطاع الرياضي وتوفير بنى تحتية رياضية ذات جودة عالية
هيأة أستثمار ميسان : نسعى الى تطوير القطاع الرياضي وتوفير بنى تحتية رياضية ذات جودة عالية أعلام هيأة أستثمار ميسان أكد مدير قسم التخطيط والمتابعة اهتمام هيأة أستثمار ميسان بتوفير البنية التحتية ذات ...
رئيس هيأة أستثمار ميسان يلتقي وفدا
أعلام هيأة أستثمار ميسان من اجل النهوض بالواقع التجاري في هيأة استثمار ميسان وبمتابعة وتوجيه مستمر من قبل رئيسها الدكتور يوسف الساري على تطويرهذا القطاع المهم ومنح الأجازات الأستثمارية للشركات ...
تواصل العمل بمشروع لؤلؤة العمارة التجاري وتقدم نسب الأنجاز الفعلي
 أعلام هيأة أستثمار ميسان... تواصل الكوادر الهندسية والفنية عملها بمشروع لؤلؤة العمارة الأستثماري بوتيرة متصاعدة من أجل أنجازه بالوقت والمواصفات المطلوبة حيث تفقدت لجنة متابعة المشاريع في هيأة ...

2019-06-23-10-57-10تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم1269/ مغربة كفرصة استثمارية لانشاء محطة تعبئة وقود نموذجية متكاملة فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن ضمن كورنيش الري اول المراسله على البريد الالكتروني maysanrelation@yahoo.com    
2019-06-23-09-26-26 رئيس هيأة استثمار ميسان يلتقي رئيس هيئة انتداب محامي ميسان السيد عقيل عوكي والوفد المرافق له.  ميسان – اعلام هيأة استثمار ميسانألتقى رئيس هيأة أستثمار ميسان الدكتور يوسف الساري وفدا" من نقابة المحامين العراقيين في المحافظة وبين أنه تم مناقشة أمكانية انشاء مجمع سكني خاص بهم مضيفا" : أن هيأة أستثمار...
2019-06-20-10-32-44    اقامت هيأة استثمار ميسان وبالتعاون مع مكتب مجلس النواب العراقي في ميسان ندوة حوارية    ( لمناقشة واقع الاستثمار في ميسان) وبحضور السيدات والسادة اعضاء مجلس النواب العراقي واعضاء مجلس المحافظة وممثلي عن  دوائر الدولة في المحافظة وعدد من المستثمرين.  ميسان - اعلام هيأه استثمار ميسان  بحضور السيدات والسادة اعضاء مجلس النواب...
2019-06-20-08-27-38تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم11050/ نهر دجلة والبالغه مساحتها (500م2) كفرصة استثمارية لانشاء سوق تجاري بطابقين فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن ضمن كورنيش الري اول المراسله على البريد الالكتروني maysanrelation@yahoo.com
2019-06-20-08-18-32تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم10716/ الهادي والبالغه مساحتها (7اولك و39,50م2) كفرصة استثمارية لانشاء مدرسة اهلية  فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن ضمن كورنيش الري اول المراسله على البريد الالكتروني maysanrelation@yahoo.com
2019-05-28-09-28-37تعلن هيئه استثمار ميسان عن عرض الفرصه الاستثماريه على العقار المرقم 242/نهر دجله لانشاء محطه وقود فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين باالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن ضمن كورنيش الري اول المراسله على البريد الالكتروني maysanrelation@yahoo.com
2019-05-14-06-16-00      هيأة أستثمار ميسان  أعلام هيأة أستثمار ميسان أكد مدير قسم التخطيط والمتابعة في هيأة أستثمار ميسان الى وصول نسبة انجاز متحققة في مسبح العمارة الكبير الى 23% وذلك بوتيرة متصاعدة وحسب الجدول المقرر له جاء ذلك خلال زيارة لجنة المتابعة التفقدية لمشروع أنشاء مسبح العمارة الكبير..وبين رئيس لجنة المتابعة : بأن تم الانتهاء...
2019-05-14-05-55-45      تعلن هيئه استثمار ميسان عن توفير الفرصه الاستثماريه على القطعة المرقمة 1414/110نهر دجلة والبالغه مساحتها (600 م2) لانشاء عمارة تجارية فعلى الشركات والمستثمرين الراغبين بالاستثمار مراجعه مقر هيئه استثمار ميسان والكائن في منطقه الشبانه او المراسلة على البريد الالكتروني maysanrelation@yahoo.com 
2019-05-09-08-09-57 أعلام هيأة أستثمار ميسان/  تواصل لجنة متابعة المشاريع في هيأة استثمار ميسان زياراتهم الدورية لمشروع مول دورالنفط التجاري الأستثماري للوقوف على نسب الإنجاز المتحققة فيه ومعالجة المعوقات التي تعيق سير العمل ... وصرح رئيس لجنة المتابعة: أن مول دور النفط التجاري هو أحد مشاريع هيأة إستثمار ميسان والمنفذ وفق المواصفات...

2012-01-23-14-12-29 أعلن رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار الدكتور سامي رؤوف الاعرجي عن انتهاء موعدا التسجيل على مشروع مدينة بسماية السكني ، بعد ان تجاوز عدد المسجلين على المشروع المائة ألف مسجل. وقدم رئيس...
2012-01-22-17-30-58 أكدت شركة نفط ميسان وجود خطة لزيادة الطاقة الانتاجية من حقول المحافظة النفطية الى 180 الف برميل يومياً عند منتصف العام الحالي.وقال مدير الشركة علي معارج في حديث لإذاعة العراق الحر ان...
المجموعة: تقارير وبحوث
نشر بتاريخ 23 كانون2/يناير 2012
كتب بواسطة: كاظم الرويمي الزيارات: 4324

هيئة استثمار كربلاء المقدسـة :

يعتبر الاستثمار من البرامج المستحدثة في بلادنا ، وتزامن أدناه:رنامج مع ظاهرة الاحتباس الحراري والتفات دول العالم إلى التلوث البيئي ، لذلك اعتماد طرق المعالجة الفعالة للمخلفات والنفايات الصلبة والسائلة والغازية منذ بداية الاستثمار وجعله من الشروط الأساسية التي ممكن إن يعتمدها المستثمر في انجاز أي مشروع استثماري جديد يسهم في الحد من التلوث البيئي ودعم بيئة واقتصاد البلد .

ويمكن تحديد تلك الشروط وفقا للقطاع الاستثماري وكما موضح أدناه :

القطاع السكني:

1. الابتعاد عن مناطق تكاثر الحيوانات البرية والمائية ومناطق الهجرة التي تتخذها الطيور المهاجرة كمواطن للتشتية .

2. الابتعاد عن استخدام مواد ذات التلوث العالي أثناء إنشاء الأبنية والأسس والميل إلى البدائل ( صديقة البيئة ) والتي تؤدي نفس الغرض مثل إضافة السموم والمبيدات للأسس للسيطرة على حشرة الأرضة أو للأصباغ للسيطرة على العناكب

3. السيطرة على المخلفات السائلة والصلبة للمجمعات السكنية من خلال فرض إنشاء وحدات معالجة لتلك المخلفات ضمن بنود عقد الاستثمار

4. عدم طرح النفايات في مياه الأنهار أو طمرها*.

*(طمر النفايات يساهم في تحرير غاز الميثان في الجو و يؤثر على تلوث المياه الجوفية بصورة مباشرة ) .

5. تشجيع المستثمرين على إنشاء متنزهات وساحات خضراء بمساحات كبيرة للحد من التصحر والتلوث

القطاع السياحي:

1. التشجيع على إنشاء محميات طبيعية واصطناعية للطيور المهاجرة والحيوانات البرية وعدم إقامة منشات سياحية في مناطق تكاثرها

2. تأهيل االصناعي:لمائية من خلال إنشاء السدود المائية والحفاظ على الحياة المائية فيها من خلال إنشاء منتجعات سياحية يدخل بها الحيوان والنبات والماء.

القطاع الصناعي :

1. عدم إعطاء رخص جديدة لمشاريع استثمارية تستخدم التكنولوجيا القديمة ذات التلوث العالي في إنتاجها

2. التشجيع على إنشاء المعامل صديقة البيئة

3. تأهيل المعامل القديمة بتكنولوجيا تحد من التلوث المائي والهوائي وتلوث التربة مثلا استخدام الفلاتر لمعالجة الدخان المتصاعد من معامل الطابوق وإنشاء وحدات معالجة للنفايات السائلة وماشابه ذلك .

4. تشجيع الاستثمار في مجال إنشاء محطات كهربائية تعمل بالطاقة البديلة بدل المحطات العاملة بالوقود

5. تشجيع الاستثمار في مجال إنشاء المعامل التي تعمل على إعادة تصنيع البلاستك والمعادن والمواد الأخرى من النفايات.

القطاع الزراعي:

1. تشجيع الاستثمار الزراعي في مجال زراعة المحاصيل الإستراتيجية والعلفية وبمساحات واسعة للحصول على مناطق خضراء كبيرة تساعد في نمو وتكاثر التنوع البايولوجي بصورة عامة

2. التشجيع على إدخال الأصناف المهجنة من الحيوانات والطيور والأسماك والنباتات في المشاريع الاستثمارية الجديدة

3. توصية المستثمرين في مجال الزراعة بمعالجة حالات التلوث البيئي بالسيطرة البايولوجية قدر الإمكان مثلا للتخلص من نباتات القصب في قنوات البزل العامة والخاصة يتم استخدام اسماك الكارب العشبي وهذه الأسماك بطبيعتها تتغذى على القصب والبردي والنباتات المائية الأخرى لذلك لايستوجب إضافة مبيدات كيمياوية إلى المياه لأجل التخلص من القصب والبردي وبذلك حافظنا عاى السلسلة الغذائية خاصة و البيئة المائية بصورة عامة

4. التشجيع على استخدام الدورة الزراعية في زراعة المحاصيل الشتوية والصيفية وعدم ترك الأرض بدون زراعة وبالتالي نحد من التصحر ونزيد من نسبة الرطوبة والأوكسجين في الجو.

5. الترويج لإنشاء السداد الدائمية والموسمية والاستفادة منها كمنتجعات وبنفس الوقت لتربية الحيوانات والنباتات بصنفيها المائية والبرية من خلال استغلال المياه الطبيعية أو السيول الجبلية (كما في محافظتي ميسان و واسط ) أو استغلال مياه المبازل .

6. عقد بروتوكولات مع دول الجوار وخاصة تركيا للحصول على الطاقة الكهربائية من مصادرهم المائية مقابل النفط ، وهذا البروتوكول لكي تقوم تركيا بتنفيذه يستوجب إطلاق كميات من المياه لأجل الحصول على الطاقة الكهربائية وهذا الماء بدوره سوف يزيد من كمياته في نهري دجلة والفرات ويساهم في انخفاض مستوى التلوث في الأنهار وزيادة عذوبة الماء والذي بدوره يساهم في تحسين التنوع البايولوجي في العراق عموما وهذا الاستثمار تقوم به الدولة وليس القطاع الخاص .

7. الترويج لإنشاء معامل لإنتاج الملح النقي بنقاوة ( 99,99 % ) وكذلك ملح الأثمار من مياه البزول أو البحيرات المالحة في العراق مثل بحيرتي الرزازة في كربلاء وساوه في المثنى ، علما إن جميع الملح المستخدم في مفردات البطاقة التموينية هو مستورد من خارج العراق وهذا يساهم في عمليات المعالجة لمياه البزول والاستفادة من الماء المتبقي للاستخدامات البشرية و الحيوانية .

8. تشجيع التربية المفتوحة للأسماك في جميع المياه العراقية وبطريقتي الحضائر والأقفاص من خلال الاستثمار

9. إعادة تأهيل الحيوانات المنقرضة في العراق مثل البقر الوحشي ( ألمها ) والأخرى المهددة بالانقراض وتشمل تقريبا غالبية الحيوانات البرية والمائية ويقوم بهذا التأهيل الدولة ويعرض بعدها كفرص استثمارية كمحميات اصطناعية

 
المجموعة: تقارير وبحوث
نشر بتاريخ 18 تشرين2/نوفمبر 2011
كتب بواسطة: كاظم الرويمي الزيارات: 4073


الخبير / عبد الرضا رشيد مجيد

رئيس القسم الإداري والمالي / هيئة استثمار ميسان

الرؤيا العميقة والنظرة التحليلية والشمولية لواقع الأداء المهني في دوائر ومصانع والمؤسسات الحكومية تظهر بجلاء أداء غير مرض ٍ ، ذلك الأداء يعود السبب فيه من وجهة نظرنا لأسباب يمكن أدراج أهمها وأكثرها تأثيرا في جعل الأداء منخفضا وسلبيا ، لذا تمخضت فكرة أنشاء الهيئة الوطنية لتقويم الأداء من واقع العراق الجديد والرغبة الصادقة في أن يكون عراقاً جديدا بكل ما تحمله ألكلمه من معاني .

وهنا رصدنا بعض المعوقات لذلك الأداء في أماكن معينه منها :

توجهات النظام السابق التي لم تنصب بشكل جدي في تقويم الأداء الحكومي بشكل عام , مع الحركة اليومية الروتينية لإعمال الوزارات والدوائر تظهر مشكلة أو حاجة ما , يعمد النظام إلى معالجتها بشكل أو بأخر محققا في تلك المعالجة رغبته وليس دراسة المشكلة وإيجاد سبل علمية وعمليه لمعالجتها . وكذلك غياب التخطيط (أن دولة تعمل بدون وزارة التخطيط لا يمكن أن يكون أداءها قيما ) التخطيط في المفهوم العملي نور نبصر به طريق المستقبل وفي مجال الأداء الحكومي يبق أداء منخفضا ما دام لا يعتمد على التخطيط . والمقصود هنا بالتخطيط كواحد من أسباب انخفاض الأداء الحكومي هو سوء التخطيط  للقوى العاملة وتطوير خبراتها والتوضيح لتلك القوى العاملة معنى الوظيفة وكذلك نعني به التخطيط في الإنتاج وما رافق هذه العملية من سوء أدارة وتدبير على مر العقود المنصرمة .مع عدم مواكبة التطورات العلمية في مجال أدارة الأعمال ونتج عن ذلك روتينية الأداء والإبقاء على الصيغ والإجراءات القديمة مما اضعف الأداء . كما لعدم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب كان من العوامل الرئيسية في الإخلال بالأداء . وأيضا أتباع صيغ مضرة بالعملية الإنتاجية فعلى سبيل المثال ليس ضروريا أن يكون مدير المستشفى طبيبا (هناك اختصاص أدارة مستشفيات ) وليس بالضرورة أن يكون عميد الكلية ومعاونيه حاملين لشهادة الدكتوراه , أن هذه الطريقة في الإدارة تتسبب في :-

أ‌-          توقف أعداد هائلة من حملة الشهادات والاختصاصيون والأطباء والمهندسين اللذين نحن بأمس الحاجة لخدماتهم توقفهم عن العملية الإنتاجية وزجهم في أعمال هي ليست اختصاصهم وعزل من هم مختصين بإدارة الأعمال و الإدارة ألعامه وهم أصلا مهيئين للعمل كمدراء .

ب‌-        في هذه الحالة هي تطبيق حرفي لمبدأ (وضع الرجل المناسب في المكان غير المناسب ) وما يترتب على هذه الحالة من ضعف في الأداء .

لأجل ذلك ولغرض النهوض بواقع الأداء الحكومي في شتى ميادينه كانت لنا هذه الرؤية لإنشاء (الهيئة الوطنية لتقويم الأداء) والتي تقوم برصد ومتابعة الأداء الحكومي ومعالجته ، وهذا عرض لأهداف تلك الهيئة :

الأهداف :-

1-         دراسة أهداف الدوائر الحكومية بشكل قطاعي ووضع وكتابة أهداف للدوائر التي ليس لديها أهداف مكتوبة (لغرض التحقق من ذلك يمكن الطلب من العديد من الدوائر قانون إنشاءها والذي يحمل في طياته أهداف أنشاء تلك المؤسسات الحكومية سيكون الجواب بعدم توفر مثل هذه الأوراق (لو تعمقنا في هذا الصدد وطلبنا من احد المديرين هل لديك أوراق رسمية مكتوب فيها واجبات المدير اعتقد أن الجواب سيكون بالنفي لنسبه كبيرة جداً منهم ) .

2-         تقيم أهداف كل دائرة قطاعية (واعني بالدائرة القطاعية على سبيل المثال لا الحصر الهيئة العامة للضرائب – أدارة الكمارك – أدارة المرور العامة – المستشفيات – المراكز الصحية الأولية – مصرف الرافدين ...الخ )

وبعد عملية التقييم تبدأ عملية التعديل والحذف والإضافة وصولاً لأهداف ذات خدمات إنتاجية وعمليه وإدارية تتوافق مع الإنفاق المالي عليها .

3-         أعداد دراسية ميدانية لكل مؤسسه حكومية وبالتعاون مع تلك الدوائر حول (الملاك) هذه المشكلة الكبيرة والكبيرة جداً التي ما فتئه كل وزارة تهم بانجازها لتتركها ثم تعود إليها ثانية وهكذا الدوران في حلقه مفرغة منذ تأسيس الدولة العراقية .

آن وضع ملاك على أسس علميه وواقعية يخدمنا في :

أ‌-          خلق وضوح رؤيا في تخطيط الموارد البشرية والخبرات في المؤسسات الحكومية .

ب‌-        تسهيل مهمة تقييم الأداء الحكومي .

ت‌-        أعادة توزيع العناصر البشرية بما يلغي مشكلة البطالة المقنعة التي تعم كل وليس اغلب الدوائر  الحكومية (والتي ولو أجرينا لها دراسة منفصلة لها لنا العدد الذي سنحصل عليه ولهالنا مقدار الراتب الذي يصرف لذلك العدد من الموظفين ,أن أعادة توزيع العنصر البشري في المؤسسات الحكومية إضافة لما يحققه من عدالة في صرف الموارد المالية سيحقق لنا أداء عالي الإنتاجية عندها سيعرف كل موظف ان عليه اداء مهني خلال وقت الدوام الرسمي بدلا من ان يعتمد كل منهم على الاخر بسبب تكدسهم في اداء مهمه واحدة وبالتالي سوف لن نحصل على اية خدمه جراء ذلك التكدس .

4-         عند تنفيذ الفقرة (3) سنحصل على بيانات تخص إعداد وخبرات بشرية مطلوب إعادة توزيع قسم منها والقسم الكبير منها سيكون فائض عندها لابد من تجميع وتبويب هذه المعلومات بحيث نستطيع معرفة العدد الكلي / كم منهم ذكور وكم إناث / الفئات العمرية لهذه الأعداد / ما هو العدد في كل وزارة / ما هو العدد في كل محافظة / كم منهم مهندس – ملاحظ - كاتب – محاسب – سائق- حارس – موظف خدمة .......الخ / ما هي تحصيلاتهم العلمية .

ثم نبدأ بسد الشواغر على أساس الملاك الجديد والمدروس جيداً وبما يتناسب مع جميع الجوانب .

5-         أعداد استمارة قطاعية لدراسة واقع الأداء قبل وبعد عملية التقييم وتتصف هذه الاستمارات بـــ

أ‌-          الشمولية لأهداف وخطط الأداء ومن خلال هذه الاستمارات الشاملة نستطيع تقييم كل أداء حكومي .

ب‌-        كلما كانت محتويات تلك الاستمارات تميل إلى لغة الأرقام كلما كانت أكثر غنا في المعلومات .

ت‌-        تعطي هذه الاستمارات أمكانية الحكم على الأداء هل هو ضعيف / مقبول / وسط ...الخ .

أن أعداد الاستمارات القطاعية الخاصة بدراسة واقع الأداء يتطلب خبره ميدانيه عالية وبهذا الصدد نقترح أن يكون العاملين في هذه الهيئة من المنتخبين ومن كافة الاختصاصات .

للحصول على فكرة أوسع عن طبيعة هذه الاستمارات يرجى ملاحظة الملاحق المرفقة .

6-         تعد الهيئة خطط سنوية ويشمل نطاق عملها كافة الوزارات والدوائر الحكومية وليس هناك أي أداء حكومي غير خاضع لنطاق إشراف الهيئة وبناء على ذلك نقترح ارتباط الهيئة بأعلى مؤسسة دستورية في البلد وهو (البرلمان) لان أداءها سيأخذ منحا تشريعيا في ميدان الأداء التنفيذي وهو بذلك بأمس الحاجة لدعم رسمي من هنا اقترحنا ربط الهيئة بالسلطة التشريعية ,وهي بهذا لا تتقاطع في عملها مع مهام ديوان الرقابة المالية آذ أن أداء هذا الديوان هو أداء تنفيذي دوري .

•           في عقد الثمانينات كان هناك المركز القومي للاستشارات والتطوير الإداري ضم العديد من ذوي الاختصاص والخبرات وفي هذا الصدد اقترح أن يكون اولاءك الاختصاصيون هم نواة لهذه الهيئة أضافها إلى استقطاب العناصر الكفؤه .a

 
المجموعة: تقارير وبحوث
نشر بتاريخ 14 أيلول/سبتمبر 2011
كتب بواسطة: كاظم الرويمي الزيارات: 3819


حداثة التجربة الاستثمارية وضرورتها لتحقيق الرفاهية للفرد في المجتمعات المتقدمة كان لابد من معرفة جملة من مفاصل العمل الاستثماري وتسليط الضوء على هذا القطاع الحيوي الذي برز مؤخرا في العراق ، إذ تقدم الحكومات المحلية والمركزية أهمية بالغة في إقامة علاقات استثمارية من خلال إقامة المؤتمرات التعريفية بفرص الاستثمار وكذلك الزيارات المتبادلة لبعض العواصم الرائدة في العمل الاستثماري ، مع توافد الشركات المحلية والأجنبية هيئة استثمار كان لابد لنا معرفة تفاصيل هذا العمل من خلال اللقاء بالسيد يوسف راضي كاظم رئيس هيئة استثمار ميسان ليجيب عن أسئلتنا .

  • ماذا حقق الاستثمار في العراق خلال السنوات الماضية ؟

- ان الاستثمار هو من متطلبات النظام الاقتصادي الجديد في عراق ما بعد 2003 ، فقد رافق التغيير السياسي تغيراً في النظام الاقتصادي ، وقد اتبعت الحكومة الجديدة إتباع السوق المفتوح وهذا التغيير كما تعرفون يحتاج الى فترة زمنية ويمر بمراحل متعددة حتى يصل الى مرحلة النضوج والاستقرار.

ومن اجل الوصول الى هذه المرحلة لابد من إجراءات وفعاليات كثيرة ومنظمة ومتتالية لتحقق هذا الهدف ومنها العمل على بث ثقافة الاستثمار وتغيير القوانين الاقتصادية والإدارية السابقة ذات الصلة بالاستثمار وتهيئة المناخ والبيئة المناسبة للاستثمار لاسيما البيئة القانونية والسياسية والأمنية والادارية.....الخ

  • ماهي المعايير الأساسية لجذب المستثمر ؟

- في السنوات الماضية تحقق الكثير في مجال الاستثمار فقد انتشرت ثقافة الاستثمار وتهيئة الكثير من الظروف المناسبة للاستثمار لاسيما في المجال القانوني والأمني والسياسي والإداري ، وطبقاً لذلك توافد الكثير من المستثمرين المحليين والاجانب0فالعراق أصبح السوق المناسبة والبيئة الجاذبة للاستثمار قبل الإجراءات الحكومية المحفزة وبفضل الظروف الاقتصادية العالمية

  • كيف تقييم واقع الاستثمار الآن ، في العراق عموما وميسان خصوصا ؟

-الاستثمار هو توظيف للمال الخاص لتحقيق المنفعة العامة في الدرجة الاولى وقد توفرت الكثير من عوامل جذب المستثمرين ومنها وفرت المواد الأولية والمعادن – قوانين تعليمات الاستثمار المشجعة – الوضع الأمني والسياسي – الإجراءات الإدارية وغيرها من الأسباب التي دفعت الى الاهتمام بالاستثمار من قبل الحكومة وهي ، رغبة الحكومة بالتحول الى النظام الاقتصادي الجديد والاستثمار من متطلبته ، مع عدم قدرة الحكومة مالياً من تغطية نفقات المشاريع الاستثمارية فاستعانت بالمستمرين لكي يقوموا بجزء من هذا العمل ، و دعم الاقتصاد الوطني برؤوس أموال أجنبية ، وغلق الدورات الاقتصادية بما يضمن زيادة في النتائج القومي

  • ابرز المشاريع الاستثمارية المنجزة ؟

- الاستثمار في العراق وفي ميسان لازال في مراحله الأولى ولعدة أسباب أبرزها ضعف التحقيق وبكل مراحله وفي اغلب ، المجالات ، الاستثمار يحتاج الى صبر ووقت لكي يحقق نتائج واضحة وملموسة ، والمشاكل والمعرقلات في تهيئة الظروف المناسبة للاستثمار ولاسيما القانونية والإدارية والسياسية والأمنية ، الكفاءة والخبرة لدى لعاملين في هذا المجال ، الظروف الأمنية والدولية المؤثرة على الوضع في العراق

  • ماذا وفرت الندوات والمؤتمرات للعمل الاستثماري ؟

وضعنا برنامج خلال النصف الثاني لهذه السنة بضمنها أقامت العديد من الدورات والمؤتمرات والمشاركة في المعارض والزيارات الى الدول لجذب المستثمرين والتعريف بالاستثمار والواقع الذي يعيشه في العراق

  • ماذا طبقتم من تجارب الدول المتقدمة في مجال الاستثمار

  • الاستثمار يخضع لقوانين والمعطيات والجهود المبذولة الكبيرة في مجال نقل التجارب والخبرات في هذا المجال من الدول التي سبقتنا ولكن لكل دولة ظروف ولا يمكن نقل تجارب الدول بكل تفاصيلها0
  • ماهي الحلول المناسبة للابتعاد عن التحديات لإقامة مشاريع استثمارية ؟

  • التحديات التي تواجه الاستثمار ولابد للحكومة ان تتوجه نحو إيجاد الحلول المناسبة والسريعة لها ومنها ، وضع آلية مناسبة وسريعة و بعيدة عن البيروقراطية الإدارية لتحقيق الأراضي للاستثمار ، والتزام الدوائر المالكة للأراضي بتهيئة الأراضي وتقديمها لهيأت الاستثمار ، وكذلك وضع أليه مناسبة وسريعة لكيفية منح الإجازة الاستثمارية ، و تهيئة آلية القانونية المناسبة والمشجعة للمستثمرين وطبقاً للظروف الحالية ، وتهيئة كافة مستلزمات إقامة المشاريع الاستثمارية وبالشكل المناسب ، مع تهيئة الظروف السياسية والأمنية المناسبة وإبعاد العمل الاستثماري عن التجاذبات السياسية ، وتهيئة المصارف وتطوير عملها وإعطاءها الإمكانات والصلاحيات لتشجيع الاستثمار

  • يوسف راضي كاظم

  • رئيس هيئة استثمار ميسان




 
المجموعة: تقارير وبحوث
نشر بتاريخ 14 أيلول/سبتمبر 2011
كتب بواسطة: كاظم الرويمي الزيارات: 7395

 

السكن والاسكان في محافظة ميسان اصبح امرا شاقا والسبب هو الارتفاع الكبير في أسعار بدلات الايجار وكذلك اسعار بيع المنازل والاراضي السكني ، ففي مدينة العمارة تجد بأن الاراضي السكنية أسعارها مرتفعة جدا قياسا بمثيلاتها في المحافظات المجاورة او المحافظات الوسطى ، وهذا بطبيعة الحال يجب ان ينسجم مع القدرة الاقتصادية والحركة التجارية في المدينة الا ان العكس هو ما يحدث تمام . فالقدرة الشرائية والاقتصادية للمحافظة بطيئة جدا والحال الاقتصادي غير متزن بسبب الظروف التي أحاطت بالمحافظة منذ اكثر من ربع قرن ، فجفاف الاهوار وتضائل مناسيب الأنهار المارة والمتفرعة داخل المحافظة جعل من سكنة الاهوار الانتقال الى المدينة مع عدم إمكانية العيش فيها – أي لا يمكن ان يعيش سكنة الاهوار في المدن لأسباب مناخية وبيئية غير متوفرة تمام في المدينة - ، وبعد مجيء تلك المجاميع من الريف الى المدينة اخذوا بشراء الدور القريبة من مواطنهم الأصلية حتى سكنوا الاقضية والنواحي وبعضهم سكن مراكز المدن .

فمنذ اقل من مئة عام أنشأت بعض الاحياء في الاقضية الرئيسية وداخل مدينة العمارة احياء سكنها ابناء الاهوار و المزارعين وتسمت تلك الاحياء باسماء عشائر واشخاص ، وجاء ذلك لنسجامهم في العيش مع بعضهم البعض مع خلق بيئة مؤهلة استخدموا فيها بعض من تقاليدهم وطرق عيشهم الريفية ونقلوها الى المدن الكبيرة مثل تربية المواشي وبناء البيوت الطينية على الرغم من ان بعض البيوت بنيت بالطابوق وكذلك بعضهم ما يزال يعمل في رعي اغنامه داخل المدينة ويستثمرها في البيع والشراء مع تربية بعض الحيوانات الداجنة .

عودة المهجرين والمهاجرين من خارج العراق مع وجود إمكانات مادية جيدة جعلتهم يُقبلون على شراء الاراضي والمساكن بعد سنوات من الحرمان في الغربة ، كما لهجرة العوائل النازحة من بعض المحافظات الساخنة واستقرار البعض منها في مدينة العمارة وضواحيها جعل من الأخير ان يدخل في سباق مع سكنة المحافظة بدوامة او (لعبة) ارتفاع بدلات الايجار حتى بلغ إيجار احد المساكن اكثر من اربعة ملايين دينار عراقي أي ما يعادل (4700) دولار – وبحسب المعنيين – بأن هذه القيمة تعادل إيجار (3) فلل في بيروت او اكثر من سبعة شقق .

كما ان البعض من المهجرين او النازحين اضطر للسكن في الاراضي العامة او بعض دوائر الدولة ليكون سكنا مؤقتا له ولأسره بدلا من دفع مبلغ لا يحتمله اكثر سكنة المدينة ، مع وجود مخاطر كبيرة في هذا النوع من السكن بسبب عدم معرفة الحكومة هويات شاغلي تلك الدور او حتى لا توجد لهم عناوين بارزة . فالدور بنائها وتصميمها بشكل عشوائي سبب خوف كبير لدى الاجهزة الامنية –بحسب تصريحاتهم- لذا سعت مديرية بلدية ميسان وبالتنسيق مع الاجهزة الامنية في رفع تلك التجاوزات وتعويض بعض السكان مساحة مئة متر كبديل عن مكانه الحالي مع توفير كافة الخدمات من ماء وكهرباء وصرف صحي ، ليتسنى للحكومة المحلية استثمار تلك الاراضي وبناء بعض المشاريع فيها .

كل تلك الظروف والمؤشرات جعلت من السكن في ميسان عقبة كبيرة في طريق العوائل محدودة الدخل وخصوصا شريحة ألكسبه وصغار الموظفين ، هذا من جانب اما الجانب الاخر ففي ميسان لم يقام أي مشروع إسكاني يؤشر إزائه بأن المحافظة بطور التقدم العمراني ، سوى مشروع واحد تم تخصيصه منذ اكثر من عشرة اعوام بعد ان استحوذت عليه شركة إماراتية من النظام السابق .

ومع تقادم الشركات الاستثمارية الى ميسان لتقديم عروض لبناء مجمعات سكنية فيها إلا ان الاخيرة اصطدمت بعقبة كبيرة وهو لغاية الان لا توجد دراسة حقيقية وفعلية عن مدى حاجة ميسان لمجمعات سكنية ؟ وماذا ستوفر الحكومة لمثل تلك المشاريع ؟ وما هو البناء المفضل لدى المواطن الميساني ؟ وخصوصا اذا علمنا بأن البناء العمودي فشل بشكل كبير جدا في المحافظات الجنوبية لعدم توفر الخدمات اللازمة لهذه المجمعات .

وفي حديث لعضو لجنة الاستثمار في مجلس المحافظة لطيف عبود التميمي " ذكر بأن الحكومة عازمة على جلب المستثمرين لميسان وبناء مجمعات سكنية ، اذ ان الاسكان هو الشغل الشاغل لنا ، وكذلك هناك خطط سيتم الاعلان عنها خلال الشهر القادم وهي ربط بعض الشركات العربية والاجنبية مع دوائر الدولة التي تمتلك مساحات من الاراضي السكنية لتقوم الأولى ببنائها وبحسب رغبة الدوائر ، جاء هذا بعد اعداد ورقة عمل بين مجلس المحافظة وبين عدد من الدوائر الحكومية ليتسنى لاي موظف ان يمتلك دارا او شقة في احدى المجمعات التابعة لدائرته" .

واشار التميمي " اننا بحاجة الى (70.000) وحدة سكنية تقريبا مع التزايد المستمر للسكان والحاجة الملحة في بناء مجمعات سكنية ، فاغلب العوائل الميسانية تعيش متزاحمة في دار واحدة ، مع الحاجة الماسة لتطوير الخريطة العمرانية للمدينة فنحن بصدد التطوير العمراني والانفتاح على الاراضي الشاسعة المحيطة بمركز مدينة العمارة وسائر الاقضية والنواحي " .

مشاريع عديدة قدمها بعض الباحثين وبعض المستثمرين الى الحكومة المحلية في ميسان للولوج الى عالم بناء مجمعات سكنية عمودية او أفقية ، وللأسف بأن كل تلك الدراسات والأفكار ذهبت أدراج الرياح ولأسباب كان أبرزها عدم وجود دراسة حقيقة على ارض الواقع بعدد المستفيدين من تلك المشاريع الإسكانية وخصوصا اذا علمنا بأن احدى الشركات السويسرية كانت بحاجة فعلية لدراسة معدة من قبل الحكومة المحلية عن واقع الإسكان في المحافظة لكي تحصل من خلاله الاولى على قرض من البنوك السويسرية . لم تجد ذلك ولهذا فأن أي مستثمر لا يستطيع بناء او تشييد مجمعات ما لم يعلم القدرة الشرائية للمواطن الميساني ونوع البناء أفقي او عمودي وكذلك المساحات المقترحة لبناء المنازل او الشقق بالاضافة الى بعض الخدمات التي لا تستطيع ان توفرها الدوائر المعنية ومنها دائرة الكهرباء والمجاري وكذلك دائرة الماء بحجة ان التخصيصات ضعيفة ولا نستطيع توفير أي شيء للمستثمرين .

يحاول الميسانيون التحايل على القانون من خلال شراء اراضي زراعية وبنائها في محيط مركز المدينة وذلك لأسباب أولها قيمة الارض التي تصل لأقل من قيمة الارض السكنية بستة مرات وكذلك وجود فضاء واسع بعيد عن الاختناقات وزحمة المدينة فضلا عن عدم توفير اراضي سكنية توزع من قبل الجهات المعنية .

فهناك محاولات من قبل الحكومة المحلية في توزيع الاراضي السكنية جاءت لشرائح معينة من المواطنين لم تلبي الحاجة الفعلية لهم وذلك كون الاراضي المخصصة غير آهلة للسكن حتى بعد عشرة اعوام كونها غير مخدومة فضلا عن بعدها عن مركز المدينة .

أما دور المصارف الاستثمارية والمصرف العقاري ومصرف الاسكان في تقديم بعض السلف لبناء دور سكنية فيندرج ذلك ضمن خطط وموازنات مالية وحسابات مصرفية معقدة فالبعض منها يتأخر القسط الثاني او الاول لما بعد تشييد اكثر من نصف البناء مع الزخم الكبير في عدد المستفيدين ومروجي المعاملات البنكية ، والبعض الآخر يقرض الموظفين مع إيجاد قيود صارمة وفوائد كبيرة جدا تتجاوز الــ8% وهي بطبيعتها أرباح مرهقة على كاهل المواطن وأن كان موظفا او غير ذلك .

وخلال السنوات الماضية حاولت الحكومة المحلية من إقامة بعض المشاريع السكنية داخل المدينة لكنها اصطدمت بواقع آخر بعد ان طالبتها الشركات المستثمرة "بأرقام حقيقية" لحاجة المحافظة من المساكن العمودية او الأفقية ، فلغاية الآن لم تجرى اي دراسة فعلية حول هذا الموضوع لاسيما أن بعض الشركات كانت جادة لإنشاء مجمعات سكنية أفقية او عمودية وستباشر فور حصولها على الموافقات الرسمية واستحصالها على الأراضي اللازمة لذلك المشروع .

محافظ ميسان علي دواي ذكر في أكثر من مناسبة "بأن ميسان بحاجة ماسة لأكثر من 70.000 وحدة سكنية ليتم السيطرة على الزخم السكاني الكبير والذي اخذ بالانتشار داخل المدن بعد عمليات جفاف الاهوار وبعد تدهور قطاع الزراعة وصعوبة الصيد في المناطق الجنوبية والشرقية من المحافظة " ومن جانب آخر كانت لدى الحكومة المحلية السابقة فكرة لم تفعل وهي بناء مدينة جديدة تقع على الجانب الغربي من مدينة العمارة وبذلك سيتم بناء اكبر عدد من المنازل السكنية وتوزيع الأراضي للبناء امتداد لمدينة العمارة والانتهاء من التزاحم الحاصل في السكن .

هذا وتم الإعلان عن مباشرة إحدى الشركات العراقية ببناء منازل واطئة الكلفة للفلاحين وسكنه الاهوار في ناحية الخير التابعة لقضاء المجر جنوب مدينة العمارة ، وبرغم مرور أكثر من عام تلكأت الشركة تم سحب المشروع منها ، فهذا المشروع لم يرى النور ولأسباب أبرزها الأراضي الشاسعة للناحية والتي تقع على امتداد نهر العز وبطول 23 كيلو متر ، وكذلك يتم بناء الدار الواحدة بعد تهديم الدار القديمة وترحيل سكانها وهذه عملية مجحفة –بحسب رأي الأهالي- وكان اغلبهم غير راضين عن البناء بهذه الطريقة ، ومما زاد الطين بله إن المنازل المتوقع بنائها صغيرة الحجم ولا تلبي رغباتهم ، اذ أنها متقاربة بعضها من بعض وهذا مرفوض اجتماعيا لدى أبناء الاهوار .

وفي المحصلة هناك الكثير من الشركات الاستثمارية العربية والأجنبية تحاول استثمار أموالها في ميسان ثم تصطدم بجدار اسمه الروتين وقانون استثمار غير ناضج فضلا عن عدم جدية الحكومة الاتحادية او المحلية من إجراء دراسات موسعة عن واقع الإسكان في العراق وسائر المحافظات مكتفية بإصدار بيانات تشمل أرقام للوحدات السكانية وغالبيتها أرقام تخمينية .

حيدر الحسني

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


 
المجموعة: تقارير وبحوث
نشر بتاريخ 13 أيلول/سبتمبر 2011
كتب بواسطة: كاظم الرويمي الزيارات: 2202


التأكيد على تعزز الاقتصادات الرصينة من قوة العملة في أي بلد ، تساهم برفع قيمتها المادية في الاسواق العالمية والبروصات الدولية ، فان الاقتصادات الرصينة عامل مهم في جذب الاستثمارات الاجنبية التي ستكون بمأمن في بيئة اقتصادية يسودها الهدوء وتنعم بقوة مالية رصينة.

في العراق وبعد اعوام من العمل الشاق على دفع الدينار صوب الارتفاع الا انه مازال عاجزا عن مجارات الدولار مثلا، حيث تسجل لغة الارقام ان معدل بيع الدولار مقابل الدينار العراقي تساوي 1200، وهو رقم كبير امام عملة بلد نفطي مهم، يعزوه اقتصاديون اسباب ذلك الى العراقيل التي تصيب الاقتصاد العراقي بين الحين والاخرى ، لاسيما التضخم والبطالة والفقر وتراجع الصادرات وغيرها العديد من العوامل التي ادت الى ان تتراجع قيمة الدينار قبالة بقية العملات الاجنبية والعربية الاخرى..

ويطمح المختصون بالشأن المالي بان يتم اعتماد الدينار العراقي كجزء من الاحتياطات الدولية، من خلال إنشاء اقتصاد قوي يعزز من قيمة العملة المحلية.

وبرر المختصون اعتماد التاجر العراقي عند استيراد بضاعته التعامل بالعملات الأجنبية كالدولار واليورو ، الى ضعف الاقتصاد العراقي مما أدى الى عدم رغبة الدول بالتعامل بالدينار.

وعللت الخبيرة الاقتصادية سلام سميسم أسباب عدم تداول العملة العراقية في التعاملات الخارجية الى ضعف الإقتصاد العراقي وإثقاله بالديون، مشيرةً الى أن الدينار الكويتي والأردني اصبحا قويين بسبب اقتصادهما ، فضلا عن عدم وجود ديون ولا مشاكل داخلية .

وقالت سميسم في تصريح سابق: أن التاجر العراقي هو نفسه يرفض التعامل بالدينار العراقي عند استيراده للبضائع لأنه لن يكون مرغوباً في الخارج .

من جهته قال مستشار البنك المركزي مظهر محمد صالح : أن الدينار العراقي هو ليس عملة احتياطية دولية حتى يتم التعامل بها في الخارج ونحن البنك المركزي وكسياسة نقدية نطمح بأن يكون الدينار العراقي جزءا من الاحتياطات الدولية وهذا يحتاج الى وقت طويل .

وأضاف صالح : أن الدينار العراقي هو عملة محلية قابلة للتحويل الى عملات أخرى، مستبعداً بأن يتم التعامل بالدينار العراقي خارجياً في الوقت الحاضر بدليل أن تعليمات البنك المركزي لا تسمح بإخراج الدينار العراقي إلا بحدود (200)الف دينار للمسافر .

وذكر مستشار البنك المركزي أن كل دول العالم تتعامل بعملات الدول المجاورة لها لكن بشكل ضيق وليس على نطاق كبير أي التعامل بها بمعاملات صغيرة عابرة الحدود وليست وسيلة دفع كبيرة لتمويل التجارة الخارجية .

ورجح عضو اللجنة الاقتصادية البرلمانية عامر الفايز : ان يتم في الأفق القريب ووفقا لسياسة اقتصادية ورؤى واضحة لجعل الدينار العراقي بمصاف عملات الدول المستقرة ، مؤكداً على عدم وجود قانون يجبر التاجر العراقي على التعامل بالعملة العراقية في الخارج لأن المسألة ليست متعلقة بالتاجر وأنما متعلقة بالسوق العالمية .

وأضاف عضو اللجنة الاقتصادية البرلمانية : أن الفكرة قائمة الآن على حذف الأصفار الثلاثة من العملة العراقية وهذا المشروع من المؤمل أن يسهم على إعطاء قوة للعملة العراقية لتعاملاتها الخارجية.

 

الصفحة 1 من 3

من المكتبة المرئية

تقارير وبحوث

2012-01-23-14-20-32 هيئة استثمار كربلاء المقدسـة : يعتبر الاستثمار من البرامج المستحدثة في...
2011-11-18-14-26-27 الخبير / عبد الرضا رشيد مجيد رئيس القسم الإداري والمالي...
2011-10-26-16-40-21   السكن والاسكان في محافظة ميسان اصبح...